الخميس، 14 يوليو، 2011

«خلوها تحمض» تطيح بمبيعات «المراعي» في الخليج العربي والشركة تخفض أسعارها




تواجه شركة المراعي السعودية والمملوكة للعائلة المالكة أزمة في المبيعات بسبب حملة المقاطعة التي دعا لها سكان الخليج العربي بعد الارتفاع الكبير الذي وقعته الشركة في منتجات الألبان دون مبرر وبما يخالف المواصفات والأسعار العالمية.





استخدم المواطنون السعوديون والخليج العربي حملة «خليها تحمض» علي «فيس بوك» و«تويتر» أشهر مواقع التواصل الاجتماعي يدعون من خلالها لمقاطعة المراعي بسبب الزيادة غير العادلة في أسعار المنتجات، بما يؤثر علي المواطن الفقير وهو ما يظهر استغلال الشركة واستهدافها لزيادة أرباحها بشكل خيالي.


أوضحت حملة مقاطعة المراعي علي «فيس بوك» أنه من المنطقي أن ترفع الشركة الأسعار إذا كانت تعاني الخسارة ولكن بالنسبة للمراعي التي تعتبر أكبر منتج للألبان في الخليج العربي فلا ينطبق عليها مبدأ الخسارة.


ارتفعت أسعار الألبان التابعة للمراعي نحو الضعف إذ تباع الزجاجة 2 لتر بـ8 ريالات سعودية مقابل 4 ريالات الشهر الماضي.
وكانت شركة المراعي قد بررت ارتفاع الأسعار الذي وقعته علي منتجتها بزيادة أسعار المواد الخام والتغليف والتعبئة بنسبة تتراوح بين 40 و60%.


بعد أن أثرت حملة المقاطعة علي مبيعات المراعي فإن بيانًا من الشركة تم إصداره بداية الأسبوع الماضي يؤكد تراجع الشركة عن الزيادة الموقعة وعودة الأسعار لطبيعتها الفترة المقبلة.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق