الثلاثاء، 1 نوفمبر، 2011

مطرب جزائري ينتقد ثوار ليبيا ويوجه تحية لمعمر القذافي




طرح مطرب الراب الجزائري كريم لوغونغ، واسمه الحقيقي مدوري عبد الكريم، أغنية جديدة بعنوان تحية للقائد معمر القذافي، وقد أثارت هذه الأغنية جدلاً واسعًا بعد بثها على موقع الفيديوهات الشهير "يوتيوب" وموقع التواصل الاجتماعي "الفيس بوك" جدلاً، بعد انتقاده للثوار الليبيين، ووصفهم بعملاء إسرائيل وفرنسا وأمريكا
طرح مطرب الراب الجزائري كريم لوغونغ، واسمه الحقيقي مدوري عبد الكريم، أغنية جديدة بعنوان تحية للقائد معمر القذافي، وقد أثارت هذه الأغنية جدلاً واسعًا بعد بثها على موقع الفيديوهات الشهير "يوتيوب" وموقع التواصل الاجتماعي "الفيس بوك" جدلاً، بعد انتقاده للثوار الليبيين، ووصفهم بعملاء إسرائيل وفرنسا وأمريكا.
وتتحدث أغنية المطرب كريم "لوغونغ"عن الجريمة التي اقترفها الثوار بجثة العقيد معمر القذافي.
ويظهر فيديو الكليب بداية داعية وهو يتحدث عن عدم دعم الإسرائيليين والاستدلال بالآيات القرآنية، قبل أن يشرع في الغناء.


وامتد صاحب شعار "الراب الخطير" إلى القول بأن "الثوار عملاء إسرائيل خصوصًا وأنهم يدعمون أمريكا، وأن القذافي يبقى زعيم زعماء إفريقيا".
كما أكد مغني الراب كريم "لوغونغ" 27 سنة، في أغنيته على أن "القذافي هو القائد العربي الوحيد الذي تحدى أمريكا وقل فيها "طز في أمريكا" ورفض
التنازل عن الكرامة العربية".


‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق