الأربعاء، 2 نوفمبر، 2011

سكارليت يوهانسون: صورت نفسي عارية من أجل طليقي!


أكدت النجمة الأمريكية سكارليت يوهانسون أن صورها العارية التي انتشرت مؤخرا، كانت حضرتها أساسا من أجل طليقها ريان رينولدز.
وأوضحت يوهانسون- 26 عاما- أنها لم تشعر بالحرج بعد تسريب صورها في سبتمبر الماضي، بحسب مجلة Vanity Fair.
وقالت: "الصور العارية تم إرسالها إلى زوجي السابق".
وأضافت يوهانسون "لا أرى مشكلة في ذلك، فأنا لم أصور فيلما إباحيا، بالرغم أن عمله لا يعتبر خطأ أيضا".
وأشارت إلى أنها لا تمانع في تصوير فيلما إباحيا، معتبرة أنه عمل فني.
وكان كريستوفر كارني- الذي نشر صورا عارية لسكارليت وعدد آخر من النجمات- اعتذر في وقت سابق على اختراقه خصوصية آخرين، مؤكدا عدم تكرارها مستقبلا، غير أنه سيقضي عقوبة السجن لمدة 21 عاما.

يذكر أنه منذ انفصال يوهانسون عن رينولدز رسميا في ديسمبر 2010، ارتبطت عاطفيا بكل من شون بين وجستن تيمبرلاك، وجوسيف جوردون ليفيت.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق