الاثنين، 15 أغسطس، 2011

داخل قفص الاتهام.. مبارك غاضبًا


تداولت مواقع التواصل الاجتماعي، فيس بوك وتويتر، صورة للرئيس السابق حسني مبارك، وهو داخل قفص الاتهام، يبدو على وجهه علامات الغضب، رافعًا يده اليُمنى احتجاجًا على أمرٍ غير مفهوم، بينما يرتدي في يده اليسرى ''كانيولا'' طبية.

وتظهر الصورة مبارك وهو يرتدي ''تريننج'' أزرق، الأمر الذي استنكره عدد من السياسيين ومنهم الدكتور أيمن نور، المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية، والذي قال - في تغريدة جديدة له على موقع تويتر، ''مبارك لا يرتدي اللون الأبيض رغم أنه محبوس احتياطيًا بالمخالفة لقانون السجون''.
وبعد وصول الرئيس السابق لمقر المُحاكمة بأكاديمية الشرطة، حاول نجله الأكبر ''علاء''، للمرة الثانية، إخفاء والده من عدسات الكاميرا، عن طريق وضع يده على كاميرا التليفزيون المصري.
ويمثل الرئيس المصري السابق حسني مبارك ونجلاه علاء وجمال، اليوم الاثنين، وللمرة الثانية أمام محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بضاحية القاهرة الجديدة لمواجهة تهم تتعلق بقتل المتظاهرين ، بينما يواجه علاء وجمال اتهامات تتعلق باستغلال نفوذ والدهما لتخصيص مساحات من الأراضي.




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق