الثلاثاء، 9 أغسطس، 2011

الإعلام الاسرائيلي يستنكر سخرية المصريين من ثورته.. ومعاريف: يدعون أنهم علمونا التظاهر وسعداء بتدهور اوضاعنا

هاجمت وسائل الاعلام الاسرائيلية الاعلام المصري والمصريين، وقال إنهم تعاملوا بشكل عدائي وغير لائق في تناول المظاهرات التي اجتاحت جميع المدن الاسرائيلية في الأيام الأخيرة وشارك فيها ما يقرب من ٢٥٠الف مواطن اسرائيلي .


وذكرت صحيفة معاريف وموقع ’’والا ’’ أشهر موقع اخباري في اسرائيل، أن المصريين يدعون أنهم علمونا التظاهر، وفي نفس الوقت سعداء أيضا بسبب تدهور الأوضاع في اسرائيل، ويسخرون من ثورتنا، ويتمنون فشلها .


وأضافت ’’معاريف’’ أن الاعلام المصري الذي عادة يتجاهل الاحداث في اسرائيل، فرد مساحة واسعة للحديث علي ثورة المواطنين الاسرائيليين علي حكومتهم، حيث ادعت العديد من وسائل الاعلام في مصر ان ثورة ٢٥ يناير، التي تسببت في الاطاحة بنظام مبارك كان لها الفضل في تعليم الإسرائيليين الثورة علي حكومتهم والمطالبة بتحسين الاوضاع المعيشية .

وقالت ’’معاريف’’ أن المصريين يصفوننا بالاعداء، ويسخرون منا علي شبكات التواصل الاجتماعي، ويتمنون عدم نجاح الثورة الاسرائيلية وفشلها في تحقيق مطالبها، حيث يقارن المصريين بين مقولة نائب رئيس الوزراء الاسرائيلي للمتظاهرين ’’حكومتنا فهمت الرسالة’’ ومقولة الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي للمتظاهرين ’’فهمتكم ’’ .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق