الثلاثاء، 23 أغسطس، 2011

معاريف الإسرائيلية: «طنطاوي» وبخ «شرف» على قرار سحب السفير المصري من إسرائيل وأمره بإلغائه

في خبر نشر تحت عنوان "تدخل طنطاوي يمنع السفير المصري من مغادرة إسرائيل"، زعمت صحيفة معاريف الإسرائيلية أمس الاثنين، أن قرارًا صدر من قبل المشير محمد حسين طنطاوي، رئيس المجلس العسكري الأعلى في القاهرة، لمنع سحب السفير المصري من إسرائيل بعد مقتل الجنود المصريين في الجنوب.

وكتبت الصحيفة في تفاصيل الخبر أن السفير المصري ياسر رضا، كان قد جهز نفسه تمهيدًا لعودته إلى القاهرة، وذلك على خلفية مقتل الجنود المصريين، وفي اللحظة الأخيرة، تدخل رئيس المجلس العسكري الأعلى حسين طنطاوي ومنع عودته.
وزعمت الصحيفة أن معلومات وصلتها مفادها أن طنطاوي قد استدعى رئيس الحكومة عصام شرف ووبخه على قرار إعادة السفير، وفرض عليه إلغاء القرار.
وبحسب مصادر سياسية إسرائيلية قالت الصحيفة، إنه في حالة سحب السفير المصري ستضطر إسرائيل لسحب السفير الإسرائيلي من القاهرة مما قد يؤدي لأزمة دبلوماسية حادة بين الطرفين، وتابعت الصحيفة أن مغادرة السفير الإسرائيلي يعني عدم عودته مرة جديدة نظرًا للكراهية الشديدة من الشعب المصري للشعب الإسرائيلي.
كما نقلت "معاريف" عن ذات المصادر، أن تدخل طنطاوي جاء لرغبته في منع تدهور العلاقات بين مصر وإسرائيل، استمرارًا لمحادثات كان قد أجراها السبت الماضي مع وزير الأمن الإسرائيلي إيهود باراك.
ويأتي هذا في الوقت الذي لا تزال المظاهرات مشتعله بمصر، للمطالبة بطرد السفير الإسرائيلي.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق